تعرف على القمر السعودي الجديد للاتصالات "SGS-1"

    السعودية تطلق اول قمر صناعي للاتصالات


    أطلقت المملكة العربية السعودية ليلة الثلاثاء بنجاح واحد من أضخم الأقمار الصناعية المختصة بالاتصالات يتعدى وزنه الـ 6 أطنان وعرضه  عرض ملعب كرة قدم.
    القمر السعودي الجديد، تم إطلاقه من مركز جويان للفضاء في إقليم جويانا الفرنسية، شمال أميركا الجنوبية، وكان ولي العهد الأمير محمد بن سلمان قد وقّع على آخر قطعة من القمر السعودي الجديد في مدينة سان فرانسيسكو الامريكية خلال أبريل 2018 بعبارة "فوق هاما لسحب" خلال زيارته الرسمية للولايات المتحدة.
    ويعد القمر السعودي الجديد "SGS-1"أول قمر للاتصالات الفضائية مملوكٌ بشكل كلي للمملكة، ستقوم محطات أرضية في السعودية بتشغيله والتحكم في عمله.

    وسيعمل القمر على تقديم خدمات متعددة تتضمن اتصالات النطاق العريض والاتصالات المؤمنة الخاصة بجيش المملكة وقيادتها وكذا توفير خدمة الاتصالات للمناطق الوعرة الشبه النائية وأيضا في حالة وقوع كوارث طبيعية تقطع الاتصالات السلكية العادية.


    القمر السعودي الجديد يضمن لها التفوق العربي:

    القمر السعودي الجديد سيجعل المملكة التفوق عربيا في مجال الأقمار الصناعة الخاصة بالاتصالات برغم امتلاك عدت دول عربية لأقمار صناعية خاصة بالاتصالات مثل مصر الجزائر والامارات، إلا أن القمر الصناعي السعودي الجديد يتفوق تكنولوجيا.
    فقد تم الاشراف على تصنيعه في مقر شركة "لوكهيد مارتن"  المرموقة في وادي السيليكون بمدينة سان فرانسيسكو الأميركية، ويتميز بتكنولوجيا عالية هي اخر ما تولت إليه البحوث في واد السيلكون، فكمية التكنلوجيا المتطورة فيه جعلت وزنه يتعدى الستة أطنان، وحجمه سيناهز عرض ملعب كرة قدم عندما يفرد أشرعة خلاياه الشمسية، كما أنه صنع على أساس عمر افتراضي يتعدى الـ 20 عام في حين أن معظم الأقمار العربية أصغر من هذا الحجم وبعمر افتراضي لا يتعدى الـ 15 سنة .

    القمر الصناعي السعودي الجديد

    السعودية كانت دائما سباقة عربيا في مجال الفضاء:

    اهتمام الملكة السعودية بالفضاء ليس وليد اليوم حيث يعود تاريخ اهتمام قيادتها بالموضوع الى عقود طويلة، حيث كان الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز عام 1985 أول رائد فضاء سعودي وعربي ومسلم يصل الفضاء عبر المكوك الفضائي الأميركي "ديسكفري"، الحدث الذي أعطى دفعا إيجابياً لمسار الاهتمام بتطوير السعودية للقطاع الفضائي خاصة من ناحية البحث التقني والتطوير.


    شاهد لحظة إطلاق القمر الصناعي السعودي في الصفحة التالية:




    تشاهدون في الأعلى بوسط الحساب الرسمي لقناة الإخبارية السعودية على تويتر، والذي قدم فيدو للحظة إطلاق القمر الصناعي السعودي الجديد" SGS-1".



    للإشارة المدينة التقنية التي أشرفت على مشروع القمر الصناعي السعودي تحتضن مخابر ومراكز لإجراء البحوث العلمية والتكنولوجية التطبيقية، بهدف خدمة التنمية اللإقتصادية في المملكة العربية السعودية وتقديم الإستشارات العلمية، وكانت قد شاركت في تصنيع 15 قمر صناعي، كما ساهمت في المهمة الفضائية الصينية لإكتشاف الجانب المضلم من القمر.
    ويندرج عملها في إطار في رؤية المملكة العربية السعودية 2030، كما تشير غلى ذلك على موقعها الرسمي على الأنترنت. 

    ولتذكير كانت اخر إنجازات المملكة في المجال قبل القمر" SGS-1" هي إطلاقها سنة 2018 القمران "سعودي سات 5 أ" و"سعودي سات 5 ب"، من قاعدة جيوغوان بالصين، وتم إنجاز القمرين الصناعيين بمساهمة أزيد من 120 باحثا وعالما سعوديا مختصا في صناعة وتطوير الأقمار الصناعية، كما تم تصنيعهما في مراكز البحث التابعة لمدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية.

    إرسال تعليق



    شارك المقال مع أصدقائك