مصر أول دولة عربية تدخل مجال صناعة السيارات الكهربائية

مصر أول دولة عربية تدخل مجال صناعة السيارات الكهربائية
    صناعة سيارة كهربائية مصرية
    تتجه مصر لتكون أول دولة عربية تدخل مجال صناعة وتركيب السيارات الكهربائية الحديثة، حيث تستعد شركة درشال المصرية للصناعة، بالشراكة مع الشركة الهندسية المصرية لصناعة السيارات، لإطلاق أول خط لتجميع السيارات الكهربائية على المستوى العربي، وكذا إطلاق خط لإنتاج وتجميع الشواحن الخاصة بالسيارات الكهربائية.

    ونقلت صحف مصرية عن رئيس مجلس إدارة شركة درشال للصناعات، أن المؤسسة تعمل على الوصول بصناعة السيارة الكهربائية إلى نسبة تصنيع مصرية تناهز الـ 70% خلال الأعوام الخمس القادمة، وتهدف لتحقيق طاقة إنتاجية تناهز الـ 10 آلاف سيارة سنويا في أفاق 2023.

    المسؤول ذاته أكد أن مخططات شركة «درشا» تتوافق مع استراتيجية السلطات المصرية الهادفة لدخول السيارات الكهربائية مجال الاستعمال الواسع بمصر من أجل تخفيض حجم الاستهلاك النفطي للبلاد، مع التماشي والمعايير الدولية للمحافظة على البيئة، وخفض الانبعاثات الكربونية.

    وبخصوص البنية التحتية الواجب توفرها للسيارات الكهربائية في مصر، التي يتطلب توفيرها من الحكومة صرف مليارات الدولارات، فأكد رئيس مجلس إدارة شركة درشال للصناعات، أن لديه استراتيجية ستوفر هذه الهياكل بالتعاون مع الصينين وستجعل الحكومة تحصل على مداخيل مالية، بالإضافة إلى أنشاء فرص عمل جديدة للمصريين.

    هذا وكانت شركة "ريفولتا"  قد شرعت في دراسة سوق السيارات الكهربائية والبنية التحتية اللازمة لها في مصر منذ سنة 2015، وافتتحت الشركة بعض المحطات في بداية 2018، وهي تخطط للوصول الى هدف بناء 300 محطة على الاقل قبل نهاية سنة 2020.

    إرسال تعليق


    شارك المقال مع أصدقائك