الساعات الطويلة التي تقضيها أمام الشاشات قد تقضي عليك

الساعات الطويلة التي تقضيها أمام الشاشات قد تقضي عليك
    شاشات الهاتف النقال والتلفزيون والكمبيوتر وخطها على الصحة
     
    هل تقضي ساعات طويلة أمام التلفزيون، هل تقضي أوقات لا تنتهي أمام شاشة هاتفك الذكي، إن كنت كذلك فإن هذه الدراسة العلمية تهمك.
    توصلت دراسة علمية جديدة إلى أن هناك علاقة بين تمضية الكثير من الوقت أمام شاشات التلفزيون والكمبيوتر وخطر الإصابة بعدد من الإمراض مثل مراض القلب وحتى السرطان.

    الدراسة التي أجريت بجامعة غلاسكو البريطانية تناولت مقدار الوقت الذي أمضاه أزيد من 390 ألف شخصا أمام شاشات التلفزيون والكمبيوتر، فكتشف الباحثون أن العلاقة بين قضاء ساعات طويلة أمام الشاشات بمختلف أنواعها وتدهور الحالة الصحية هو أكبر بنسبة الضعف بين الأشخاص الذين تنخفض لديهم مستويات اللياقة البدنية.

    وأفاد الباحثون أن الدراسة أظهرت أن المخاطر الصحية متعلقة أكثر بقلة الحركة التي ترافق ساعات المشاهدة الطويلة، باختلاف نسبة هذه المخاطر من شخص الى أخر، حيث أن العلاقة بين الجلوس أمام الشاشة أثناء وقت الفراغ والنتائج الصحية غير الجيدة تكون أكبر بالنسبة للأشخاص الذين يقل نشاطهم البدني أو يتميزون بضعف اللياقة البدنية أو القوة.

    الدراسة البريطانية التي لم تأخذ في عين الاعتبار النشاط البدني لأفراد عينتها ولا مؤشر كتلة الجسم والنظام الغذائي والتدخين، ولا حتى الوضع الاجتماعي والاقتصادي للمجموعة التي درستها، توصلت الى حقائق موجودة فعليا تؤكدها الإحصائيات، مفادها أن قضاء الكثير من الوقت أمام شاشات الأجهزة الإلكترونية يؤدي إلى ارتفاع احتمالات الإصابة بأمراض القلب والسرطان وخطر الوفاة جراء العديد من الأسباب.

    لهذا يجب مراقبة الساعات التي نمضيها أمام مختلف الشاشات، ومحاولة تقسيم أوقات فراغنا بين الوقت الذي نقضيه أمام التلفزيون والهاتف من جهة والوقت الذي نقضيه في ممارسة نشاطات خارجية في الهاء الطلق، وأيضا في أي نوع من أنواع الرياضة للمحافظة على ليقتنا البدنية في أحسن حال دائما.

    إرسال تعليق



    شارك المقال مع أصدقائك